30 كانون الثاني يناير 2015 / 08:39 / منذ 3 أعوام

محتجون يعترضون مسيرة نظمها مسلمون في تكساس للدعوة للتسامح الديني

أوستن (تكساس) (رويترز) - نظم مسلمون احتفالية في برلمان تكساس للدعوة للتسامح الديني لكن مجموعة صغيرة من المحتجين قاطعتهم عدة مرات قائلة إن الولاية الأمريكية تخص أتباع السيد المسيح وأنه على المسلمين ان يعودوا للشرق الأوسط.

وخلال كلمة ألقيت في بداية الاحتفالية عند مبنى الكونجرس في ولاية تكساس انتزع ناشط مسيحي من ميشيجان الميكروفون من المتحدث وقال ”أعارض الاسلام.“

كما أطلقت مجموعة تصف نفسها بانها من النشطاء المسيحيين صيحات الاستهجان وسط نحو 600 شخص شاركوا في الاحتفالية. وأطلق المحتجون الصيحات بينما كان المشاركون يرددون النشيد الوطني وحاولوا مقاطعة المتحدثين الذين كانوا يدعون الى التسامح الديني.

وقال بعض المحتجين ”عودوا إلى دياركم. لن تكونوا سعداء هنا.“

ويعيش نحو نصف مليون مسلم في تكساس وفقا لبعض التقديرات وينحدر كثيرون منهم من عائلات تعيش في الولاية منذ عدة أجيال.

وذكرت وزارة الأمن العام في تكساس أنه لم يتم القاء القبض على أحد.

وأبلغت بعض المجموعات المسلمة في الولايات المتحدة عن زيادة في المضايقات التي يتعرض لها المسلمون بعد هجمات قاتلة شنها متشددون اسلاميون في العاصمة الفرنسية باريس هذا الشهر.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below