2 شباط فبراير 2015 / 21:34 / منذ 3 أعوام

القوات الامريكية ترفع السرية عن بيانات بخصوص القوات الافغانية

عناصر من القوات الامريكية في افغانستان في موقع تفجير انتحاري بالقرب من مدينة جلال اباد الأفغانية يوم الخامس من يناير كانون الثاني 2015. تصوير رويترز.

كابول (رويترز) - من المقرر أن ترفع القوات التي تقودها الولايات المتحدة في أفغانستان السرية عن بيانات حجبت حديثا وتخص قوات الأمن الأفغانية بعد أن شكت منظمة حكومية أمريكية من السرية غير المبررة التي تحيط بجهود اعادة الاعمار.

وطعنت المنظمة الرقابية الأمريكية في تأكيد الجيش الأمريكي بأن نشر بيانات عن موضوعات تتراوح من تجنيد النساء إلى الرواتب والإنهاك قد يفيد مسلحي طالبان تكتيكيا ووصفت قرار فرض السرية بأنه "يتعذر تفسيره".

واتهمت منظمة (سيجار) المعنية بمتابعة إعادة إعمار أفغانستان الجيش الأمريكي بحرمان الشعب الأمريكي من أداة حيوية لقياس مدى النجاح أو الاخفاق في جهود إعادة البناء التي تقودها الولايات المتحدة.

وكان قائد القوات الأمريكية في أفغانستان قد صرح بأن من الضروري إبقاء هذه البيانات قيد السرية لحماية قوات الأمن الأفغانية.

وقال متحدث باسم منظمة سيجار في بيان بالبريد الالكتروني إن القوة الأمريكية أبلغت المنظمة "أن السرية رفعت عن غالبية المعلومات ونحن في طور مراجعتها."

وقال متحدث باسم القوة الأمريكية في بيان "قدر كبير من البيانات التي طلبتها منظمة سيجار -عندما ينظر اليه بمفرده- مناسب للنشر."

وتشمل البيانات السرية معلومات عن مدى قوة قوات الأمن الأفغانسية وعتادها وبنيتها التحتية واجراءات لمكافحة الفساد. ولم يتضح على الفور كم المعلومات التي ستنشر نتيجة القرار.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية -تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below