7 شباط فبراير 2015 / 03:23 / بعد 3 أعوام

عقوبات الاتحاد الأوروبي تستهدف نائب وزير الدفاع الروسي

بروكسل (رويترز) - قالت مصادر دبلوماسية لرويترز إن نائب وزير الدفاع الروسي أناتولي أنتونوف هو أكبر شخصية تستهدفها العقوبات الجديدة المقرر ان يوافق عليها وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي رسميا يوم الاثنين.

نائب وزير الدفاع الروسي أناتولي أنتونوف في صورة من أرشيف رويترز.

واتفق مبعوثو الدول الاعضاء في الاتحاد الأوروبي هذا الأسبوع على قائمة باسماء شخصيات روسية وأوكرانية موالية لموسكو ومنظمات ستضاف إلى قائمة العقوبات الأوروبية في أحدث رد فعل على العنف الذي يمارسه انفصاليون موالون لروسيا في أوكرانيا.

وتضم القائمة المقرر ان تقدم للوزراء يوم الاثنين 19 فردا أوكرانيا وروسيا وتسع منظمات إحداها روسية. ومازالت أسماؤهم سرية حتى الآن.

غير أن مصادر دبلوماسية قالت يوم الجمعة إن أنتونوف وهو واحد من عدة نواب لوزير الدفاع سيرجي شويجو سيكون أكبر شخصية ضمن خمسة من الروس في القائمة بالإضافة إلى 14 انفصاليا أوكرانيا. وضغطت بعض دول الاتحاد الأوروبي المتشددة من أجل توقيع عقوبات على شويجو نفسه.

وقالت المصادر إن الحل الوسط كان استهداف أنتونوف (59 عاما) وهو دبلوماسي مخضرم مسؤول عن التعاون العسكري الدولي.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below