12 شباط فبراير 2015 / 07:34 / بعد 3 أعوام

وثيقة توحي باحتمال الاتفاق على إنهاء القتال في أوكرانيا

مينسك (رويترز) - توحي وثيقة اطلعت عليها رويترز خلال المحادثات الخاصة بالأزمة الأوكرانية بأن الأطراف المتصارعة قد تتفق على إنهاء القتال في شرق أوكرانيا بشرط وقف إطلاق النار اعتبارا من 14 فبراير شباط وسحب الأسلحة الثقيلة وإقامة منطقة أمنية.

وتم العثور على الوثيقة في القصر الذي جرت فيه المحادثات بين زعماء فرنسا وألمانيا وأوكرانيا وروسيا. ولم يتضح إن كانت اتفاقا نهائيا أم وثيقة للنقاش أم مسودة شيء ما.

وكانت الوثيقة تحمل عنوان ”مجموعة إجراءات لتنفيذ اتفاقات مينسك“ وتاريخ 12 فبراير شباط في الساعة الخامسة والنصف فجرا.

واستكمل الزعماء النقاش أثناء الليل في محاولة للتوصل إلى اتفاق لإنهاء القتال بين المتمردين الموالين لروسيا والقوات الأوكرانية بشرق البلاد في صراع أودى بحياة ما يربو على خمسة آلاف شخص.

ودعت أيضا إلى سيطرة أوكرانية كاملة على الحدود مع روسيا بحلول نهاية 2015 وانسحاب الأسلحة والقوات الأجنبية وكل ”المجموعات غير القانونية“ من شرق أوكرانيا.

وقضت الوثيقة أيضا بإحداث تعديل دستوري في أوكرانيا بحلول نهاية 2015 يشمل لامركزية المناطق التي يسيطر عليها المتمردون في دونيتسك ولوجانسك واستئناف العلاقات الاقتصادية بين أوكرانيا وشرق البلاد.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below