14 شباط فبراير 2015 / 02:27 / بعد 3 أعوام

الشرطة الكندية تقول إنها أحبطت مؤامرة لإطلاق النار بشكل عشوائي في نوفاسكوشيا

تورونتو (رويترز) - قالت الشرطة الكندية إنها أحبطت مؤامرة زعم إن مالايقل عن شخصين خططا فيها لإطلاق النار بشكل جماعي في إقليم نوفاسكوشيا على الساحل الشرقي خلال فالنتين داي (عيد الحب. )

وقالت الشرطة الكندية في بيان إن المؤامرة شملت شابا عمره 19 عاما من تيمبرليا في نوفاسكوشيا وإمرأة عمرها 23 عاما من جنيف بولاية ايلينوي الأمريكية.

وأضافت الشرطة إنها حصلت على معلومات تشير إلى أن الشخصين حصلا على أسلحة نارية ويعتزمان التوجه إلى مكان عام في هاليفاكس في نوفاسكوشيا في 14 فبراير شباط لقتل الناس والانتحار بعد ذلك.

ولم يوضح بيان الشرطة الدافع المحتمل وراء هذه الجريمة المزمعة.

وقال البيان إن أدلة أشارت إلى تورط شابين آخرين من نوفاسكوشيا عمريهما 20 عاما و17 عاما على الرغم من إنه لم يتم بعد تحديد دوريهما في ذلك.

وقالت الشرطة إنها عثرت على الشاب البالغ من العمر 19 عاما ميتا في منزل في ساعة مبكرة من صباح الجمعة وتم اعتقال الشاب البالغ من العمر 20 عاما والمرأة التي يبلغ عمرها 23 عاما في مطار هاليفاكس . واعتقل الشاب البالغ من العمر 17 عاما في مكان آخر.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below