17 شباط فبراير 2015 / 07:23 / بعد 3 أعوام

خلاف مع الشرطة يدفع برئيس هيئة مكافحة الفساد بإندونيسيا لقائمة المتهمين

بامبانج ويدجوجانتو نائب رئيس هيئة مكافحة الفساد في اندونيسيا اثناء مؤتمر صحفي في جاكرتا يوم 14 يناير كانون الثاني 2015 - صورة لرويترز للاستخدام التحريري فقط ويحظر بيعها للحملات التسويقية أو الدعائية

جاكرتا (رويترز) - قررت الشرطة اعتبار رئيس هيئة مكافحة الفساد في إندونيسيا متهما في قضية تزوير جواز سفر ترجع إلى عام 2007 ليصبح أرفع مسؤول يصبح طرفا في نزاع بين الجهتين.

وحتى الآن اعتبرت الشرطة أرفع مسؤولين من الهيئة مشتبها بهما في قضايا جنائية مختلفة في إطار نزاع مع الشرطة أثار مخاوف بشأن مستقبل هيئة مكافحة الفساد التي تحظى بشعبية في إندونيسيا.

ويمثل النزاع أكبر اختبار سياسي للرئيس الجديد جوكو ويدودو.

وقال إندي سوتندي المتحدث باسم شرطة جنوب وغرب سولاويزي في مؤتمر صحفي إن اسم رئيس الهيئة أبراهام سمد أضيف إلى قائمة المشتبه بهم في قضية تزوير جواز سفر.

وقالت الشرطة إنه بعد استجواب أكثر من 20 شاهدا أصبح لديها أدلة كافية لضم سمد إلى قائمة المتشبه بهم.

ولم يتسن الاتصال بمسؤولي الهيئة للتعقيب.

وكانت الشرطة اعتبرت في الشهر الماضي بامبانج ويدجوجانتو نائب رئيس الهيئة مشتبها به في شكوى تتعلق بشهادة زور ترجع إلى عام 2010.

إعداد منير البويطي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below