19 شباط فبراير 2015 / 12:37 / منذ 3 أعوام

حلفاء أفارقة يسعون لمحاصرة بوكو حرام حتى هجوم مارس

نجامينا (رويترز) - قال مسؤول عسكري كبير في النيجر لرويترز إن بلاده وتشاد والكاميرون تسعى لمحاصرة بوكو حرام داخل حدود نيجيريا قبل هجوم بري وجوي من المقرر أن تشنه قوة مهام إقليمية أواخر الشهر القادم.

وخاضت الجماعة الإسلامية المتشددة التي قتلت آلافا خلال حملة تمرد في نيجيريا على مدى ست سنوات معارك شرسة مع جيوش الدول الثلاث وذلك في جنوب النيجر وشمال الكاميرون قرب الحدود النيجيرية خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وتخطت القوات التشادية الحدود مع نيجيريا عدة مرات لصد المقاتلين المتشددين وقتلت المئات منهم.

وقال مدير التوثيق والمخابرات العسكرية في جيش النيجر الكولونيل ماهامان لامينو ساني لرويترز إن القادة العسكريين سيلتقون في نجامينا عاصمة تشاد الأسبوع المقبل ليضعوا اللمسات الأخيرة على الاستراتيجية التي ستتبعها قوة المهام المشتركة التي ستضم 8700 جندي من تشاد والكاميرون ونيجيريا وبنين والنيجر.

وأضاف ”كل ما نفعله في الوقت الحالي هو منع بوكو حرام من دخول النيجر. فإذا هي هاجمت مواقعنا دفعناها للتراجع حتى مسافة معينة بينما تضغط نيجيريا من الجهة المقابلة لاحتواء الوضع.“

وتابع ”هناك مبادرات اتخذتها بلداننا لتضمن عدم خروج جماعة بوكو حرام عن السيطرة لكن أمامنا مهلة تنتهي أواخر مارس لتبدأ القوة المشتركة نشاطها.“

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below