محام:رئيس بلدية كراكاس سيطعن في اتهامات "لا أساس لها"

Sat Feb 21, 2015 11:50pm GMT
 

كراكاس (رويترز) - قال محامي انطونيو ليديزما رئيس بلدية العاصمة الفنزويلية كراكاس إن ليديزما سيطعن في الاتهامات الموجهة له بالتخطيط للقيام بأعمال عنف ضد الحكومة الاشتراكية منددا بهذه الاتهامات بوصفها لا أساس لها من الصحة.

وكان رجال مخابرات قد اعتقلوا ليديزما (59 عاما) في مكتبه ليل الخميس.

ووجهت له في اليوم التالي اتهامات بالتآمر ضد الرئيس نيكولاس مادورو واحتجز في سجن رامو فيدر العسكري المسجون فيه زعيم المعارضة المتشدد ليوبولدو لوبيز لمدة عام .

وقالت المعارضة إن اعتقال ليديزما يشير إلى قمع مادورو للمعارضة للتشبث بالسلطة وإلهاء المواطنين عن النقص المزمن في السلع الأساسية والتضخم المرتفع والركود والجريمة التي ارتفعت معدلاتها بشكل كبير.

ولكن عمر ايستاسيو محامي ليديزما يقول إنه يثق في نظام العدالة في فنزويلا ويعتزم تقديم أول طعن الإثنين أو الثلاثاء.

وليديزما أبرز معارض لمادورو يتم اعتقاله بعد لوبيز الذي اعتقل لدوره في احتجاجات وقعت العام الماضي وأدت لأعمال عنف استمرت أربعة أشهر ومقتل 43 شخصا.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)

 
رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو في كراكاس يوم 19 فبراير شباط 2015. تصوير: كارلوس جارسيا -ر ويترز