26 شباط فبراير 2015 / 17:09 / منذ 3 أعوام

مقتل 23 شخصا على الأقل في تفجيرات في شمال ووسط نيجيريا

جوس/بوتشي (نيجيريا) (رويترز) - قالت السلطات النيجيرية إن مهاجمين من جماعة بوكو حرام المتشددة قتلوا 23 شخصا يوم الخميس في الوقت الذي تواجه فيه الحركة هجوما عسكريا من جانب نيجيريا وثلاثة دول مجاورة.

جنود في موقع تفجير استهدف محطة للحافلات في مدينة كانو النيجيرية يوم 24 فبراير شباط 2015 - رويترز

وقال مصدر عسكري وحارس محلي إن مهاجما انتحاريا فجر نفسه في محطة للحافلات في ولاية بورنو بشمال شرق نيجيريا فقتل 17 شخصا على الأقل.

وقال الحارس المحلي إبراهيم جاتون إن مهاجما انتحاريا ثانيا حاول تفجير شحنة ناسفة في نفس المحطة في بلدة بيو لكن حشدا من الناس منعه وضربه حتى الموت.

وبعد فترة وجيزة انفجرت قنبلتان زرعتا على الطريق في مدينة جوس بوسط البلاد المضطرب مما أدى إلى مقتل ستة أشخاص.

وباتت التفجيرات الانتحارية أسلوبا شائعا لبوكو حرام في العام الماضي مع توسيعها سيطرتها على الأراضي في البلد أكبر منتج للنفط وأكبر اقتصاد في أفريقيا.

لكن نيجيريا والنيجر والكاميرون وتشاد - وجميعها تضررت من هجمات المتشددين الإسلاميين - شنت حملة في المناطق الحدودية.

وشنت بوكو حرام سلسلة هجمات على المدنيين في الأيام القليلة الماضية ردا على ذلك فيما يبدو.

وقال متحدث باسم شرطة ولاية بلاتو وعاصمتها جوس إن ستة أشخاص قتلوا في تفجير في محطة للحافلات.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير رفقي فخري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below