27 شباط فبراير 2015 / 07:23 / منذ 3 أعوام

اشتباكات بين الشرطة ومحتجين في العاصمة اليونانية

رئيس الوزراء اليوناني في اثينا يوم 21 فبراير شباط 2015. تصوير: كوستاس تسيرونيس - رويترز

أثينا (رويترز) - اشتبك عشرات من المحتجين مع شرطة مكافحة الشغب في وسط العاصمة اليونانية أثينا مساء الخميس وحطموا واجهات المحلات وألقوا القنابل الحارقة وأضرموا النار في السيارات بعد مسيرة مناهضة للحكومة هي الأولى منذ تولى حزب سيريزا اليساري السلطة قبل شهر.

وخرج نحو 450 متظاهرا ينتمون لأقصى اليسار إلى شوارع أثينا للاحتجاج على الحكومة الائتلافية المنتخبة حديثا والتي تضم اليمين واليسار برئاسة أليكسيس تسيبراس والتي وافقت على اتفاق مع شركاء اليونان في الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي لتمديد برنامج مساعدات لأثينا.

وأثار الاتفاق خلافات داخل حزب تسيبراس واتهامات من جانب بعض أفراد اليسار المتشدد بأن الحكومة تتراجع عن تعهداتها قبل الانتخابات ومن بينها انهاء برنامج انقاذ بقيمة 240 مليار يورو مقدم من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي والذي أثار استياء الكثير من اليونانيين.

ورغم أن الاشتباكات كانت محدودة إلا أنها تمثل أول اخلال بالنظام العام في عهد الحكومة اليسارية التي انتخبت في 25 يناير كانون الثاني بناء على تعهدات بشطب جزء كبير من ديون البلاد وانهاء سياسات التقشف التي تسببت في رفع نسبة البطالة إلى نحو 25 في المئة.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير محمد نبيل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below