1 آذار مارس 2015 / 11:19 / منذ 3 أعوام

تجمع شعبي في بنجلادش للتنديد بمقتل مدون أمريكي في هجوم بأسلحة بيضاء

داكا (رويترز) - احتشد مواطنون من بنجلادش يوم الأحد للتنديد بمقتل مدون أمريكي معارض للتطرف الديني بالعاصمة داكا في أحدث هجوم على الكتاب في البلد ذي الأغلبية المسلمة.

وهاجم مسلحون بالمدي افيجيت روي وهو أمريكي ينحدر من بنجلادش وطعنوه حتى الموت يوم الخميس أثناء عودته من معرض للكتاب.

وأصيبت زوجته المدونة رفيدة أحمد بجروح في الرأس وفقدت إصبعا ولا تزال حالتها خطيرة في المستشفى.

ويأتي الهجوم وسط حملة على الجماعات الإسلامية المتشددة التي زاد نشاطها في بنجلادش في الأعوام الأخيرة.

ورفع المجتمعون الزهور في مبنى جامعة داكا يوم الأحد للتنديد بمقتل روي الذي جاء في زيارة لمسقط رأسه في منتصف فبراير شباط وكان من المفترض أن يعود إلى الولايات المتحدة.

وقال كاتب يدعى شهريار كبير “أصبحت حرية الفكر في بنجلادش خطرا كبيرا فكل أصحاب الفكر الحر في خطر هائل.

”نريد أن نعرف لماذا لم تتمكن الحكومة من ضمان سلامته رغم علمها بأنه تعرض لتهديدات من اسلاميين متشددين.“

ولم تعتقل الشرطة أحد.

ونظم محتجون مظاهرة أيضا في المكان الذي قتل فيه روي ورددوا هتافات تطالب ”باعتقالات فورية ومحاكمة سريعة لمرتكبي الجريمة.“

وقالت عائلة روي إن إسلاميين متشددين هددوه في الأسابيع الأخيرة لإنشائه مدونة ”العقل الحر“ التي ركزت على الأفكار المتحضرة والعقلانية ونددت بالتطرف الديني.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below