4 آذار مارس 2015 / 11:55 / بعد عامين

بوتين يقول إن مقتل المعارض نيمتسوف يحمل صبغة سياسية

السياسي الروسي المعارض بوريس نيمتسوف في صورة من أرشيف رويترز.

موسكو (رويترز) - قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الأربعاء إن مقتل الزعيم المعارض بوريس نيمتسوف مأساة مخزية تحمل صبغة سياسية.

وكان نيمتسوف نائب رئيس الوزراء السابق قتل بالرصاص أثناء سيره مع صديقته مساء يوم الجمعة قرب الميدان الأحمر. وهو أبرز شخصية معارضة تقتل في روسيا خلال فترة حكم بوتين على مدى 15 عاما.

ونفى الكرملين ضلوعه في جريمة القتل قائلا إنها "استفزاز" يهدف إلى تشويه صورة بوتين وتعزيز معارضيه إلا أن أصدقاء نيمتسوف يقولون إن الكرملين هو المسؤول عن مناخ الكراهية الموجه لمعارضيه.

وقال بوتين في كلمة أثناء اجتماع مع مسؤولين من وزارة الداخلية "يجب أن يتركز الانتباه على الجرائم الكبيرة بما في ذلك الجرائم التي تحمل صبغة سياسية. يجب أن تخلو روسيا من هذه المآسي المخزية التي تحملتها وتعرضت لها في الآونة الأخيرة.

"أعني القتل.. القتل الوقح لبوريس نيمتسوف في وسط العاصمة."

وقال مسؤولو إنفاذ القانون إن من بين الخيوط التي يتتبعونها خيط يرتبط بحياة نيمتسوف الشخصية أو علاقات العمل. إلا أن تصريحات بوتين تشير إلى نبذ هذا الخيط الآن.

ولم تلق السلطات القبض على أحد بعد. وقال مدير جهاز الأمن الاتحادي الروسي ألكسندر بورتنيكوف إن التحقيق في مقتل نيمتسوف حدد عددا من المشتبه بهم لكنه لم يذكر المزيد من التفاصيل.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below