5 آذار مارس 2015 / 09:54 / بعد 3 أعوام

الحزب الحاكم في باكستان يتطلع لمكاسب في انتخابات مجلس الشيوخ

اسلام اباد (رويترز) - أدلى المشرعون في باكستان بأصواتهم لاختيار أعضاء جدد لمجلس الشيوخ يوم الخميس في انتخابات يمكن أن تعزز سيطرة رئيس الوزراء نواز شريف على السلطة.

رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف يتحدث في مؤتمر صحفي في برلين يوم 11 نوفمبر تشرين الثاني 2014. تصوير: فابريتسيو بنش - رويترز

ويتمتع حاليا حزب المعارضة الرئيسي وهو حزب الشعب الباكستاني بأغلبية في مجلس الشيوخ.

لكن محللين يتوقعون أن يحصل حزب شريف وهو حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية على تمثيل مساو تقريبا في مجلس الشيوخ بعد انتخابات يوم الخميس.

وبموجب الدستور فإنه لا يمكن إقرار مشاريع القوانين دون موافقة كل من مجلسي النواب والشيوخ.

ويتمتع حزب الرابطة الإسلامية بأغلبية في مجلس النواب. ويواجه شريف عددا من التحديات بدءا من انقطاع الكهرباء المزمن وتراجع الاقتصاد وانتهاء بتمرد حركة طالبان الباكستانية والعلاقات مع الولايات المتحدة والهند.

ويخوض 132 مرشحا انتخابات يوم الخميس على 48 مقعدا في مجلس الشيوخ.

ويدلي أعضاء مجلسي البرلمان بأصواتهم ويتوقع ظهور النتائج في وقت لاحق يوم الخميس. ويؤدي أعضاء مجلس الشيوخ الذين سيتم اختيارهم اليمين وينتخبون رئيسا للمجلس في 12 مارس آذار.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below