5 آذار مارس 2015 / 17:23 / بعد 3 أعوام

السجن 6 سنوات لمعلم بريطاني كان يحاول الانضمام إلى الدولة الإسلامية

لندن (رويترز) - قضت محكمة بريطانية بالسجن ست سنوات على معلم أدين بدعم مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا قبل أن يحاول السفر للانضمام إلى صفوفهم.

وقالت شرطة مدينة مانشستر في بيان يوم الخميس إن جمشيد جاويد الذي أخفت عائلته جواز سفره في محاولة لمنعه من السفر إلى سوريا كان ”مصمما على المضي قدما في خطته.“

وكانت محكمة في لندن قد أدانت العام الماضي جاويد (30 عاما) -الذي يدرس مادة العلوم في مدرسة ثانوية في منطقة بولتون- بتهم تتصل بالإرهاب بعد اعترافه بمساعدة آخرين على ارتكاب أعمال إرهابية والتحضير للسفر إلى سوريا.

ويقول مسؤولون أمنيون بريطانيون إن نحو 500 بريطاني ينحدر معظمهم من مهاجرين مسلمين يقاتلون في سوريا والعراق على الرغم من ان العدد الحقيقي قد يكون أعلى بكثير. ويحذر المسؤولون من أن المقاتلين العائدين إلى البلاد قد يمثلون خطرا على الأمن الوطني.

وقالت الشرطة إن أحد أفراد الأسرة لاحظ تغيرا في مظهر جاويد وسلوكه في أغسطس آب عام 2013. وعندما واجهته أسرته بعد أربعة أشهر قال جاويد إنه مصر على السفر إلى سوريا وإنه اشترى معدات لنفسه ولمقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية لاستخدامها فور وصوله إلى هناك.

وعثرت الشرطة بين المعدات التي اشتراها جاويد لنقلها إلى مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية على أجهزة شحن وأجهزة اتصالات.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below