اسبانيا تعتقل مغربية للاشتباه في محاولتها الانضمام للدولة الإسلامية

Sat Mar 7, 2015 7:25pm GMT
 

مدريد (رويترز) - قالت وزارة الداخلية الاسبانية إن السلطات اعتقلت يوم السبت امرأة مغربية من سكان اسبانيا للاشتباه في محاولتها الانضمام إلى متشددي تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

واعتقلت السلطات الاسبانية ما يربو على 20 شخصا منذ سبتمبر أيلول في إطار جهود منع الشباب المسلم من القتال في سوريا أو العراق خشية قيامهم بالتخطيط لشن هجمات لدى عودتهم.

وقال بيان الداخلية إن المراة وتدعى سميرة يرو اعترضت في تركيا عندما كانت تحاول التسلل إلى سوريا مع طفلها البالغ من العمر ثلاث سنوات. وأوضحت الوزارة أنها اعتقلت فيما بعد عندما وصلت إلى مطار برشلونة الدولي.

وذكر البيان "المحتجزة ربما لعبت دورا هاما في تجنيد المتعاطفات مع الجماعة الإرهابية من اسبانيا والمغرب." وأضاف أن التحقيق الذي أدى إلى اعتقالها جرى بالتعاون مع السلطات التركية.

وكان زوج المرأة وهو من سكان اسبانيا أيضا أبلغ عن اختفائها في ديسمبر كانون الأول بعد أن غادرت مع طفلهما. وقال بيان الوزارة إن الطفل أعيد إلى والده وإنه بصحة جيدة.

وعززت اسبانيا الأمن فضلا عن جهود مكافحة تحول الشباب المسلم إلى التشدد عقب هجمات باريس في يناير كانون الثاني التي قتل فيها مسلحون إسلاميون 17 شخصا.

(إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أحمد حسمن)

 
مقاتلون من الدولة الاسلامية في الرقة بشمال سوريا - ارشيف رويترز