8 آذار مارس 2015 / 16:18 / بعد عامين

بريطانيا تعد قوانين للطيران لمنع انضمام مواطنيها للدولة الاسلامية

وزيرة الداخلية البريطانية تيريزا ماي تتحدث في لندن يوم 18 يناير كانون الثاني 2015. تصوير: ستيفان ورموث - رويترز.

لندن (رويترز) - قال وزير بريطاني يوم الأحد إن بريطانيا ستصدر قوانين جديدة يوم الثلاثاء تهدف إلى منع شركات الطيران من نقل ركاب للانضمام إلى تنظيم الدولة الاسلامية المتشدد في سوريا والعراق.

وتقدر الأجهزة الأمنية بأن نحو 600 بريطاني ذهبوا إلى سوريا أو العراق للانضمام إلى جماعات متشددة بمن في ذلك الرجل المعروف باسم "الجهادي جون" الذي ظهر في تسجيلات فيديو لذبح رهائن نشرها التنظيم المتشدد عبر الانترنت.

وذكر بيان صادر عن وزارة الداخلية البريطانية أنه بموجب القوانين الجديدة المقترحة سيكون باستطاعة وزيرة الداخلية تيريزا ماي منع شركات الطيران من نقل ركاب بما في ذلك الاطفال في حالة الاعتقاد بأنهم يسافرون للمشاركة في "نشاط مرتبط بالارهاب" على رحلات إلى وجهات معروفة مثل سوريا.

وقال جيمس بروكينشاير وزير الدولة للأمن بوزارة الداخلية البريطانية في البيان "هذا التشريع المهم سيعرقل قدرة الأشخاص على السفر للخارج للقتال ثم العودة."

وأضاف "سيعزز أيضا قدرتنا على المراقبة والتحكم في أفعال الذين يمثلون تهديدا."

وستلزم اللوائح شركات الطيران بطلب تصريح لنقل مثل هؤلاء الركاب. وسيقوم نظام آلي يعتمد على قوائم الركاب التي تقدمها الشركات بتحديد المسافرين ذوي الخطورة العالية مما يمنعهم من ركوب الطائرات.

وتأتي اللوائح الجديدة في إطار جهود بريطانيا لمنع المقاتلين الاجانب من الدخول إلى سوريا عبر رحلات جوية تجارية وتأتي بعد اسابيع من فرار ثلاث تلميذات من بريطانيا عبر تركيا للانضمام إلى الدولة الاسلامية.

وكانت شركة الخطوط الجوية التركية قالت من قبل انها تساعد في تحقيق تجريه الحكومة في القضية لكنها أوضحت ان مسؤوليتها تتعلق فحسب بفحص تأشيرات السفر.

وحث رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون ايضا شركات الانترنت على اتخاذ المزيد من الاجراءات للتصدي للتطرف عبر الانترنت بعدما اتضح ان التلميذات الثلاث استخدمن موقع تويتر للاتصال بنساء اخريات يعملن مع الدولة الإسلامية.

وقالت منسقة مكافحة الارهاب في بريطانيا هيلين بول في غرفة دردشة عبر الانترنت يوم الاحد إن 22 عائلة على الاقل في بريطانيا ابلغت عن فقد شابات وفتيات في العام المنصرم ومن المعتقد أنهن سافرن الى سوريا.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below