11 آذار مارس 2015 / 04:06 / بعد 3 أعوام

رئيس كولومبيا: الحكومة ستوقف قصف متمردي فارك لمدة شهر

بوجوتا (رويترز) - قال الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس يوم الثلاثاء إن الحكومة ستوقف غارات القصف على متمردي جماعة القوات المسلحة الثورية الكولومبية اليسارية (فارك) تقديرا للهدنة التي أعلنها المتمردون من طرف واحد في حين يجرى المتمردون محادثات سلام مع الحكومة.

الرئيس الكولومبي خوسيه مانويل سانتوس يتحدث في مؤتمر صحفي في مدريد يوم 3 مارس آذار 2015. تصوير: اندري كوماس - رويترز

وكانت فارك قد أعلنت هدنة في 18 ديسمبر كانون الأول لكن الحكومة كانت ترفض وقف شن هجمات على الجماعة.

وقال سانتوس في خطاب تلفزيوني إنه قد يتم تمديد وقف الغارات الجوية التي تعد أكثر الطرق التي يستخدمها الجيش فتكا في هجماته ضد فارك إذا ما استمر المتمردون في هدنتهم.

وأضاف سانتوس “فيما يتعلق بالهدنة غير المحددة التي أعلنتها فارك في 18 ديسمبر من طرف واحد فإننا ينبغي أن نعترف بأنهم التزموا بها.

”ولهذا السبب ومن أجل دفع عدم تصعيد الصراع قررت أن أصدر أوامر إلى وزارة الدفاع وقادة القوات المسلحة بوقف القصف على معسكرات فارك لمدة شهر.“

وتهدف المحادثات مع فارك التي بدأت في أواخر 2012 والتي تجرى في هافانا بكوبا إلى إنهاء حرب مستمرة منذ خمسة عقود راح ضحيتها 220 ألف شخص وتسببت في نزوح الملايين.

وقال سانتوس إن الجيش لن يتجنب الانخراط في قتال المتمردين أو استئناف شن غارات جوية إذا ما تعرض المدنيون للخطر أو إذا ما استأنفت فارك أعمالها العدائية.

إعداد عبد الفتاح شريف للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below