باكستان تختبر بنجاح إطلاق طائرة بلا طيار لمكافحة المتشددين

Fri Mar 13, 2015 7:41pm GMT
 

إسلام آباد (رويترز) - قال الجيش الباكستاني في بيان إنه اختبر بنجاح إطلاق طائرة بلا طيار من صنع باكستان ومزودة بصاروخ موجه بالليزر يوم الجمعة وهو ما يمنحها سلاحا جديدا لمكافحة حركة طالبان وغيرها من المتشددين في المناطق الحدودية.

وتشكو باكستان منذ وقت طويل من اختراق طائرات أمريكية بلا طيار المجال الجوي لباكستان لمهاجمة أهداف لتنظيم القاعدة أو حركة طالبان أو غيرها من الجماعات المتشددة على امتداد حدودها الشمالية الغربية مع أفغانستان.

وأظهر مقطع فيديو تم بثه الطائرة "البراق" تنطلق من مدرج وتطلق صاروخا لتدمير كوخ بوصفه هدفا.

وفي الفيديو ظهر الجنرال راحيل شريف رئيس أركان الجيش وهو يشاهد اختبار إطلاق الطائرة مع ضباط عسكريين آخرين ومهندسين صفقوا وهتفوا "الله أكبر" حينما دمر الهدف.

وأشاد شريف في حسابه على موقع تويتر بتجربة إطلاق الطائرة يوم الجمعة ووصفه بأنه "إنجاز وطني كبير" وقال إن الطائرة الجديدة "تضاعف القدرات في مكافحة الإرهابيين."

وغالبا ما تستنكر باكستان علانية هجمات الطائرات الأمريكية بلا طيار بوصفها مساسا بسيادتها. وتوقفت هذه الهجمات في الأشهر الستة الأولى من عام 2014 بينما كانت باكستان تجري مباحثات سلام مع طالبان الباكستانية لكنها استؤنفت قبل أيام قليلة من بدء أحدث هجوم للقوات الباكستانية على طالبان في يونيو حزيران الماضي.

وفي نوفمبر تشرين الثاني من عام 2013 أعلن الجيش إنه طور طائرات بلا طيار غير مسلحة وقادرة على المراقبة تسمى "البراق" و "شهبار" وهي أول طائرات غير مأهولة يتم تطويرها في باكستان.

(إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)