13 آذار مارس 2015 / 19:39 / بعد 3 أعوام

ثلاثة مقيمين في نيويورك يدفعون ببراءتهم من مساعدة تنظيم الدولة الإسلامية

نيويورك (رويترز) - دفع ثلاثة من سكان نيويورك ببراءتهم يوم الجمعة من اتهامات بأنهم حاولوا تقديم مساعدة لمتشددي تنظيم الدولة الإسلامية.

وقدم الرجال دفوعهم خلال جلسة في بروكلين بعد أن ألقي القبض عليهم الشهر الماضي ووجهت لهم اتهامات يوم الاثنين فيما يتصل بتخطيط اثنين منهم للسفر الى سوريا للقتال في صفوف التنظيم المتشدد.

ومثل اخرور سيد احمدوف (24 عاما) وعبد الرسول حسنوفيتش جورابويف (19 عاما) وابرور حبيبوف (30 عاما) امام المحكمة في ملابس السجن الزرقاء وكانوا مكبلين بالأصفاد.

وحدد القاضي بالمحكمة الأمريكية الجزئية وليام كانتز جلسة لنظر القضية في 19 يونيو حزيران بينما يستعد ممثلو الادعاء لتقديم التسجيلات والأدلة السرية التي جمعوها حتى الآن.

وقال ادم بيرلماتر محامي سيد احمدوف للصحفيين عقب الجلسة إن موكله ”قلق جدا وخائف جدا مما يحدث له.“

وأضاف ”إنه يعتقد أنه لم يرتكب خطأ.“

وألقت السلطات القبض على سيد احمدوف وهو من أوزبكستان في 24 فبراير شباط بمطار جون إف كينيدي في نيويورك حيث قال الادعاء إنه كان يحاول ركوب طائرة متجهة الى تركيا لينطلق منها الى سوريا.

وقال الادعاء إن جورابويف اشترى تذكرة لرحلة الى اسطنبول في مارس آذار. ووجه الادعاء الاتهام لحبيبوف وهو من أوزبكستان وتقول السلطات إنه ساعد في تمويل محاولات سيد احمدوف.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below