15 آذار مارس 2015 / 12:47 / بعد عامين

البابا فرنسيس يشعر بأسى بالغ بسبب تفجيري باكستان

البابا فرنسيس يتلو الصلوات في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان يوم الأحد. تصوير: ماكس روسي - رويترز

روما (رويترز) - قال البابا فرنسيس إنه يشعر بحزن بالغ بسبب تفجيرين وقعا أمام كنيستين في باكستان يوم الأحد.

وخرج البابا عن نص خطابه المعتاد ليشجب "اضطهاد" المسيحين.

وقال البابا بعد الخطاب "هاتان كنيستان مسيحيتان. المسيحيون مضطهدون.. يسفك دم أشقائنا ببساطة لأنهم مسيحيون."

وقتل 14 شخصا وأصيب نحو 80 خلال التفجيرين اللذين وقعا خلال صلوات يوم الأحد. وأعلنت جماعة منشقة عن طالبان المسؤولية عن التفجيرين اللذين وقعا في مدينة لاهور.

وأبلغ البابا الحشود في ميدان القديس بطرس بالفاتيكان أنه يصلي من أجل أن يعم السلام باكستان ومن أجل "أن ينتهي هذا الاضطهاد للمسيحيين الذي يحاول العالم أن يخفيه."

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below