15 آذار مارس 2015 / 17:54 / منذ عامين

محكمة تقضي بسجن ابن رئيس ايراني سابق في اتهامات بالفساد

الرئيس الايراني الاسبق هاشمي رفسنجاني - ارشيف رويترز

دبي (رويترز) - قال المدعي العام الإيراني لوسائل إعلام رسمية يوم الأحد إن ثلاثة أحكام بالسجن صدرت على مهدي هاشمي رفسنجاني ابن رئيس البلاد الأسبق آية الله اكبر هاشمي رفسنجاني تصل في مجملها إلى 15 عاما في اتهامات تتصل بالفساد والأمن.

وقال غلام حسين محسني ايجي إن المحكمة الثورية في طهران أصدرت أحكاما بالسجن لسبع وخمس وثلاث سنوات في ثلاث جرائم منفصلة إحداها "مسألة أمنية" وإن أمام رفسنجاني الابن 20 يوما ليتقدم بطلب استئناف.

وتقول تقارير إعلامية إن رفسنجاني الابن (45 عاما) رجل أعمال سبق اعتقاله في اتهامات بالفساد في العام الماضي وفي عام 2012.

ورفسنجاني الاب هو رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام وهو كيان قوي غير منتخب وشغل منصب الرئيس الإيراني لولايتين منذ عام 1989 إلى عام 1997. وأيد الحملة الانتخابية للرئيس حسن روحاني عام 2013 وهو من المقربين للزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي.

وتعهد روحاني بمحاربة الفساد في إيران وجدد حملة للقضاء عليه. ورفسنجاني الابن هو ثاني شخصية بارزة تسجن في اتهامات فساد هذا العام.

وفي يناير كانون الثاني صدر حكم بالسجن خمس سنوات على محمد رضا رحيمي الذي كان نائبا للرئيس السابق محمود احمدي نجاد فيما يتصل بغسل أموال قيمتها مليار دولار.

وقال محسني ايجي إن المحكمة غرمت رفسنجاني الابن كما أمرت بأن يعيد أصولا لم تحددها ومنعته من تولي مناصب سياسية.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير حسن عمار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below