16 آذار مارس 2015 / 20:49 / بعد 3 أعوام

حزب معارض: ماليزيا تعتقل إبنة أنور بشأن تهمة إثارة الفتنة

كوالالمبور (رويترز) - اعتقلت الشرطة الماليزية نور العزة أنور السياسية المعارضة وابنة زعيم المعارضة السجين أنور ابراهيم بتهمة إثارة الفتنة يوم الاثنين مما دفع وزارة الخارجية الامريكية الى التعبير عن قلقها بشأن حرية التعبير في ماليزيا.

نور العزة أنور ابنة زعيم المعارضة الماليزي السجين أنور ابراهيم في صورة من أرشيف رويترز.

جاء الاتهام بالتحريض بعد كلمة ألقتها في البرلمان الاسبوع الماضي البرلمانية نور العزة (34 عاما) أشارت فيها الى الحكم الذي أصدرته في فبراير شباط الماضي أعلى محكمة في البلاد. وأيدت المحكمة في قرارها الادانة في تهمة اللواط التي وجهت الى أنور - أكبر تهديد سياسي للحكومة في ماليزيا - وقضت بسجنه خمس سنوات.

وقال إن. سوريندران محامي أنور وعضو حزب العدالة الشعبية الذي يتزعمه في بيان ”هذا التحقيق الذي أجرته الشرطة غير قانوني وغير دستوري وتدخل خطير في حقوق وامتيازات البرلمان“.

ولم يتضح ما هي الكلمات على وجه التحديد التي قالتها نور العزة واعتبرتها الشرطة تثير الفتنة. ولم تصدر السلطات بيانا. ولم يرد مسؤولون بالبرلمان على الاتصالات بهدف الحصول على تعليق.

وقالت وزارة الخارجية الامريكية انها شعرت “بقلق شديد” لاعتقالها وان الاتهامات الاخيرة التي تتعلق بالتحريض ضد منتقدين تثير قلقا بالغا بشأن حرية التعبير وسيادة القانون واستقلال النظام القضائي في ماليزيا“

وقال الخارجية الامريكية في البيان ”إن زيادة تقييد حرية التعبير لن يؤدي إلا إلى مزيد من التآكل للاعمدة المهمة للنظام الديمقراطي في ماليزيا.“

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below