21 آذار مارس 2015 / 01:48 / بعد عامين

مقتل عشرة في المكسيك في تبادل لإطلاق النار بعد نصب كمين للشرطة

موقع كمين نصبه مسلحون لدورية شرطة في بلدة أوكوتلان بولاية خاليسكو المكسيكية يوم الجمعة. تصوير: اليخاندرو اكوستا - رويترز

مكسيكو سيتي (رويترز) - قتل عشرة أشخاص في اشتباك بالأسلحة النارية وقع في غرب المكسيك عندما نصب أشخاص يشتبه بأنهم أفراد عصابة كمينا لقافلة شرطة في واحدة من أدمى الهجمات على قوات الأمن منذ تولي الرئيس انريكي بينا نييتو السلطة في ديسمبر كانون الأول 2012 .

وقالت لجنة الأمن الوطني في بيان يوم الجمعة إن خمسة من أفراد قوة حرس الدرك المكسيكية الجديدة قتلوا كما أصيب ثمانية آخرون في تبادل لإطلاق النار وقع مساء الخميس في بلدة أوكوتلان بولاية خاليسكو.

وأضافت اللجنة إن اثنين من المارة ليس لهما على ما يبدو علاقة بالكمين بالإضافة إلى ثلاثة يشتبه بأنهم من أفراد العصابة قتلوا أيضا . وقالت إن وحدات من حرس الدرك قامت بدوريات في البلدة الواقعة جنوب شرقي مدينة وادي الحجارة عاصمة ولاية خاليسكو.

وقالت اللجنة إن مالايقل عن عشر مركبات شاركت في الهجوم على الشرطة .

ولاذ بعض المهاجمين بالفرار.

وقالت الحكومة إن الشرطة صادرت سبعة أسلحة نارية وأربع قنابل من موقع الهجوم بالاضافة إلى خمس مركبات يعتقد أنها تخص المهاجمين.

وتشهد ولاية خاليسكو قتالا بين عصابة ”خاليسكو نيو جينيريشن“ لتجارة المخدرات و”نايتس تيمبلر“ وهي عصابة مخدرات من ولاية ميتشواكان المجاورة ضعفت تدريجيا بسبب اعتقال أو قتل زعمائها.

وقتل أكثر من 100 ألف شخص في أعمال عنف مرتبطة بالعصابات في المكسيك خلال الثماني سنوات الأخيرة.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below