22 آذار مارس 2015 / 08:18 / منذ عامين

مبعوث صيني خاص يزور الهند في إطار محادثات لحل نزاع حدودي

رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي يتحدث في كولومبو يوم 13 مارس آذار 2015. تصوير: دينوكا لياناواتي - رويترز

نيودلهي (رويترز) - يجري المبعوث الصيني الخاص يانغ جي تشي محادثات في الهند اعتبارا من يوم الأحد بهدف تسوية نزاع حدودي في منطقة جبال الهيمالايا التي تفصل بين أكبر دولتين في آسيا.

وتأتي هذه الزيارة في إطار مساع لإحراز تقدم في النزاع المرير بين البلدين قبل زيارة رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي للصين.

ووجه أجيت دوفال مستشار مودي لشؤون الأمن القومي ومساعده المقرب الدعوة ليانغ ويعرف عنه مواقفه المتشددة في القضايا الأمنية.

وذكرت وزارة الخارجية الهندية في بيان إن المبعوث الخاص سيزور الهند من الأحد للثلاثاء في إطار الجولة الثامنة عشرة من المحادثات الحدودية والأولى منذ تسلم مودي منصبه.

ويحرص رئيس الوزراء الهندي على تسوية هذا النزاع الذي سرعان ما خيم على العلاقات التجارية المتزايدة بين البلدين وأي تقدم يحرز قد يؤثر إيجابا على الزيارة المتوقعة لمودي إلى بكين في مايو أيار المقبل.

ويعود هذا الخلاف الحدودي إلى حد كبير إلى عهد الاحتلال البريطاني وقراراته بشأن تقسيم التبت ولا يتوقع حله بسهولة.

وأدى النزاع على الحدود الممتدة 3500 متر إلى اندلاع حرب قصيرة عام 1962 .

وتزعم الصين سيادتها على أكثر من 90 ألف كيلومتر مربع تسيطر عليها نيودلهي في القطاع الشرقي من منطقة جبال الهيمالايا.

في حين تقول الهند إن الصين تحتل 38 ألف كيلومتر مربع من أراضيها في سهل أكساي تشين في الغرب.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below