24 آذار مارس 2015 / 16:44 / منذ عامين

السويد تعترض طائرات روسية فوق بحر البلطيق وسط توترات إقليمية

ستوكهولم (رويترز) - قال جيش السويد يوم الثلاثاء إن مقاتلاته اعترضت أربع طائرات روسية كانت تحلق في المجال الجوي الدولي فوق بحر البلطيق دون تشغيل أجهزة إرسال واستقبال الإشارات.

وتوترت العلاقات بين الغرب وروسيا نتيجة الدور الذي لعبته موسكو في الصراع في اوكرانيا وضمها شبه جزيرة القرم وزاد تكثيف النشاط العسكري الروسي في منطقة البلطيق من حدة التوتر.

وقالت السويد وهي ليست عضوا في حلف شمال الأطلسي إنها اعترضت قاذفتي قنابل روسيتين من طراز باكفاير ترافقهما مقاتلتان من طراز فلانكر.

وقال الجيش السويدي في بيان "مستوى التهديد للسويد لم يزد لكن القوات المسلحة السويدية تتابع كما هي العادة... النشاط المتزايد في منطقتنا."

وكثفت روسيا طلعاتها الجوية قرب حدود اوروبا على مدار العامين الأخيرين مما اضطر دول الحلف وحلفاء مثل السويد الى الدفع بطائراتها مئات المرات.

وفي ديسمبر كانون الأول استدعت السويد والدنمرك سفيري روسيا بالدولتين للشكوى من واقعة حلقت فيها طائرة عسكرية روسية دون تشغيل جهاز إرسال واستقبال الإشارات وكادت أن تصطدم بطائرة تجارية.

ونفت روسيا أن تكون طائرتها قد مثلت اي خطر على الطائرة التجارية.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below