24 آذار مارس 2015 / 20:19 / بعد 3 أعوام

مجلس الشيوخ الأمريكي سيصوت على مشروع قانون لتشديد العقوبات الإيرانية ما لم يعقد اتفاق

واشنطن (رويترز) - قال زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الأمريكي ميتش مككونيل يوم الثلاثاء إن المجلس سيصوت على مشروع قانون لتشديد العقوبات على ايران اذا لم ينجح المفاوضون الدوليون في الالتزام بمهلة تنقضي نهاية الشهر الحالي للتوصل الى اتفاق إطار نووي.

الرئيس الأمريكي باراك أوباما يتحدث خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض بواشنطن يوم الثلاثاء. تصوير. جوناثان ارنست - رويترز

وقال مكونيل في إفادة صحفية أسبوعية ”ستكون جرعة ثقيلة أخرى من العقوبات حلا ملائما اذا لم يتم التوصل لاتفاق على الإطلاق.“

وأضاف أنه اذا تم إبرام اتفاق فإن المشرعين سيتحركون بشأن مشروع قانون يتطلب من الرئيس باراك أوباما إحالة الاتفاق للكونجرس للموافقة عليه.

وهدد أوباما باستخدام حق النقض ضد مشروعي القانونين.

وسعى ديمقراطيون في مجلس الشيوخ لتأجيل الإجرائين حتى منتصف ابريل نيسان على الأقل لإتاحة الفرصة لإنجاح المفاوضات. وعلقت الولايات المتحدة وخمس قوى عالمية أخرى المحادثات مع ايران في سويسرا يوم الجمعة على أن تعقد مجددا هذا الأسبوع في محاولة لإنهاء الأزمة بشأن برنامج الأبحاث النووية الإيراني.

ويقول البيت الأبيض إن اي محاولة لزيادة العقوبات يمكن أن تعرض للخطر المفاوضات الحساسة بشأن اتفاق تحد ايران بموجبه من أنشطة برنامجها النووي مقابل تخفيف العقوبات الاقتصادية.

لكن الكثير من أعضاء الكونجرس خاصة الجمهوريين يخشون من أن تؤدي شدة حرص أوباما على التوصل لاتفاق مع ايران الى أن تقدم الإدارة تنازلات اكبر من اللازم في المحادثات.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below