26 آذار مارس 2015 / 09:34 / منذ عامين

متحدث باسم جماعة باكستانية متشددة ينفي أنباء مقتله

ديره اسماعيل خان (باكستان) (رويترز) - اتصل متحدث باسم جماعة باكستانية متشددة بصحفيين يوم الخميس ليؤكد لهم أنه على قيد الحياة بعد أن قال مسؤولون بالمخابرات الباكستانية إنه كان من بين 30 مقاتلا سقطوا في غارات جوية على منطقة خيبر الجبلية بشمال غرب البلاد.

وقال مسؤولو المخابرات يوم الأربعاء إن القتلى الثلاثين في الهجوم في منطقة سيباه من جماعة عسكر الإسلام التي أعلنت تحالفها مع حركة طالبان الباكستانية في وقت سابق من الشهر الجاري وإن من بينهم صلاح الدين الأيوبي المتحدث باسم الجماعة.

وقال الأيوبي لرويترز ”أود أن أتحدث معك ومع صحفيين آخرين لاثبت أني بحمد الله حي. أطلب من اشقائنا الصحفيين التأكد من أنباء مقتل قادتنا قبل نقلها على وسائل الاعلام.“

وقال أعضاء من عسكر الاسلام يوم الاربعاء إنه ليس بامكانهم تأكيد أو نفي رواية مسؤولي المخابرات وقالوا إنهم يتحرون الأمر.

ويقصف سلاح الجو الباكستاني مواقع في وادي تيراه منذ أيام وقال الجيش إنه قتل أكثر من 100 متشدد كما قتل أيضا سبعة جنود على الأقل.

ونفى الأيوبي مقتل أكثر من مئة مقاتل وقال إن جماعة عسكر الإسلام ما زالت تسيطر على الوادي.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير ملاك فاروق

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below