26 آذار مارس 2015 / 16:38 / بعد عامين

الرئيس الفرنسي يتحدث مع نظيره الإيراني سعيا لإنهاء جمود المحادثات النووية

الرئيس الفرنسي فرانسوا اولوند يتحدث اثناء اجتماع في باريس يوم الخميس. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الانباء.

لوزان (سويسرا) (رويترز) - تحدث الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند مع نظيره الإيراني حسن روحاني يوم الخميس بناء على طلب من الجانب الإيراني في محاولة على ما يبدو لإنهاء الجمود الذي يعطل التوصل لاتفاق نووي بين طهران والقوى العالمية.

وقالت الرئاسة الفرنسية في بيان إن الرئيس "أولوند بينما أكد حقوق إيران المشروعة في الطاقة النووية السلمية فإنه أصر على الحاجة الى أن يعمل الجميع بنوايا طيبة للوصول الى برنامج نووي ايراني دائم وقوي ويمكن التحقق منه يضمن الا تمتلك ايران سلاحا نوويا."

ويأتي الحوار بين الرئيسين وهو حدث نادر بعد أيام من قول مسؤولين قريبين من المفاوضات إن فرنسا تطلب شروطا أكثر صرامة من تلك التي يطلبها حلفاؤها الغربيون في اي اتفاق مستقبلي تحد ايران بموجبه من أنشطتها النووية الحساسة مقابل رفع العقوبات.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below