30 آذار مارس 2015 / 12:09 / منذ عامين

ثاني هجوم قاتل بالاسلحة البيضاء على مدون في بنجلادش هذا العام

داكا (رويترز) - قتل مهاجمون مدونا في بنجلادش طعنا بالأسلحة البيضاء يوم الاثنين في العاصمة داكا في ثاني هجوم خلال خمسة أسابيع على منتقد للتطرف الديني في الدولة ذات الأغلبية المسلمة بجنوب قارة اسيا.

وقال مسؤول بالشرطة إن طلبة معاهد دينية شبانا هاجموا المدون العلماني وشيك الرحمن في شارع مزدحم في وسط داكا صباح يوم الاثنين.

وقال مسؤول الشرطة حميان كبير لرويترز ”رأى شرطي أثناء الخدمة بالقرب من المكان اثنين من المهاجمين أيديهم ملطخة بالدماء ومعهما ثلاثة مناجل وهما يلوذان بالفرار بعد الحادث.“

جاءت عملية القتل بعد أسابيع من مقتل المدون العلماني الأمريكي افيجيت روي طعنا حتى الموت أثناء عودته من معرض للكتب في داكا برفقة زوجته. واصيبت زوجته رفيدة أحمد في رأسها وفقدت اصبعا في الهجوم الذي وقع يوم 26 فبراير شباط.

جاء الهجومان في خضم توتر سياسي في البلاد وصدام مستمر منذ أشهر بين الحكومة وأكبر جماعة معارضة خلف احساسا بتعمق عدم الأمان بأنحاء البلاد.

وفي الأعوام القليلة الماضية استهدف متشددون دينيون في بنجلادش مجموعة من الكتاب ذوي التوجهات العلمانية فيما حاولت الحكومة كبح جماعات إسلامية متشددة تسعى لاقامة دولة تستند إلى الشريعة الإسلامية.

وقتل المدون أحمد رجب حيدر في 2013 بالقرب من منزله في داكا بعد أن قاد احتجاجا للمطالبة بعقاب مدني للزعماء الإسلاميين الذين ادينوا بارتكاب جرائم حرب أثناء حرب استقلال بنجلادش.

وفي 2004 تعرض أيضا همايون ازاد وهو كاتب علماني وأستاذ في جامعة داكا لهجوم على يد مسلحين أثناء عودته إلى منزله من معرض داكا للكتاب. وتوفي لاحقا في المانيا أثناء خضوعه للعلاج.

اعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below