31 آذار مارس 2015 / 06:48 / منذ عامين

مقتل 17 شخصا في كشمير بسبب الأمطار الغزيرة وانهيار أرضي

أفراد من الشرطة وعمال انقاذ يبحثون عن جثامين بعد انهيار تلة فوق منزل بقرية ليدهان في سرينجار يوم الاثنين. تصوير: دانيش اسماعيل - رويترز

سريناجار (الهند) (رويترز) - قالت الشرطة يوم الثلاثاء إن 17 شخصا قتلوا بسبب الأمطار الغزيرة وانهيار أرضي في إقليم كشمير بمنطقة جبال الهيمالايا فيما مضت السلطات الهندية في العمل على إنقاذ قرويين تقطعت بهم السبل بعد أن زادت أمطار هطلت في غير موسمها من مخاوف حدوث سيول بالمنطقة الجبلية.

وكان 15 شخصا قتلوا إثر انهيار تلة فوق منزل بقرية ليدهان على بعد نحو 40 كيلومترا عن العاصمة سريناجار قبل فجر الاثنين. واستخدمت قوات الجيش والشرطة آلات الحفر للبحث عن المفقودين.

وقال فياض أحمد لوني مفتش الشرطة المحلي ”لا زلنا نبحث عن شخص آخر ما زال مدفونا.“

وذكرت الشرطة أن شخصين آخرين قتلا في سيول بجزء آخر من الولاية.

وفر المئات من منازلهم مع ارتفاع منسوب المياه في الأنهار الرئيسية بكشمير وتوقع خبراء الأرصاد هطول المزيد من الأمطار على المنطقة التي اجتاحتها سيول عارمة قبل سبعة أشهر.

وأفادت دراسة أجراها المعهد الهندي للأرصاد الجوية المدارية على بيانات 50 عاما أن الهند تشهد المزيد من أحوال الطقس الممطر مع ارتفاع درجة حرارة الأرض.

وكان الشهر المنصرم هو الشهر الذي شهد أكبر هطول للأمطار منذ أكثر من قرن.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below