31 آذار مارس 2015 / 13:13 / منذ عامين

اندونيسيا تبدأ تدريبات عسكرية لمواجهة المخاطر الأمنية

جاكرتا (رويترز) - قال مسؤولون اليوم الثلاثاء إن إندونيسيا بدأت تدريبات عسكرية في جزيرة سولاويزي الشرقية وهي ملاذ للمتشددين الإسلاميين في إطار مساع أوسع نطاقا لمواجهة المتشددين الذين يشتبه في أن لهم صلات بتنظيم الدولة الإسلامية.

وأظهرت لقطات تلفزيونية الجيش وهو يطلق صواريخ في وسط جزيرة سولاويزي في إطار التدريبات. ويأتي هذا في ظل تزايد مخاوف الحكومة من ارتفاع أعداد الاندونيسيين الذين يبايعون الدولة الإسلامية ويحاولون الانضمام للتنظيم للقتال في سوريا والعراق.

وقال المتحدث العسكري الميجر جنرال محمد فؤاد باسيا ”الدولة الإسلامية هي خطر أمني محتمل... لذا نعد قواتنا للتعامل مع ذلك.“

ووصف التدريبات بأنها إجراء روتيني وقال إن تدريبات مماثلة ستجرى في مناطق أخرى في إندونيسيا.

وتابع قوله ”الهدف هو ضمان أن تكون قواتنا مستعدة للتعامل مع أي خطر... وأن تكون رادعا للمتطرفين في تلك المنطقة.“

وقالت الشرطة إن ما بين 200 و300 اندونيسي غادروا البلاد لينضموا الى الدولة الإسلامية لكن بعض الخبراء الأمنيين يعتقدون أن العدد ربما يكون أعلى.

وألقي القبض على ما يصل الى 32 اندونيسيا في تركيا في وقت سابق من الشهر الحالي خلال محاولة عبور الحدود الى سوريا للاشتباه في محاولة انضمامهم للتنظيم المتطرف.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below