2 نيسان أبريل 2015 / 19:10 / بعد عامين

فرنسا تقول إن الاتفاق النووي لا‭ ‬يزال بحاجة لمزيد من العمل

لوران فابيوس وزير خارجية فرنسا يتحدث لوسائل الاعلام في نيويورك يوم 27 مارس اذار 2015. تصوير: مايك سيجار - رويترز.

باريس (رويترز) - رحب وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس والرئيس فرانسوا أولوند بالإطار الذي تم الاتفاق عليه بشأن الحد من برنامج إيران النووي يوم الخميس لكنه قال إنه لا يزال هناك المزيد من العمل قبل أن يكون هناك اتفاق مقبول.

وقال فابيوس للقناة الثانية الفرنسية من لوزان في سويسرا حيث تجرى المحادثات "هذا اتفاق مرحلي يتضمن بعض التطورات الايجابية بشكل لا جدال فيه لكن لا يزال هناك المزيد من العمل."

وفي بيان يشير إلى مهلة الثلاثين من يونيو حزيران للتوصل إلى اتفاق نهائي قال أولوند "فرنسا ستراقب مثلما تفعل دائما مع شركائها لضمان إبرام اتفاق يعتد به ويمكن التحقق منه يمكن أن يضمن للمجتمع الدولي بأن إيران لن تكون في وضع يتيح لها الحصول على أسلحة نووية."

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below