5 نيسان أبريل 2015 / 06:59 / منذ عامين

مئات يعودون إلى منازلهم في الفلبين بعد أن ضعف الاعصار

مانيلا (رويترز) - غادر مئات الأشخاص في جزيرة لوزون الرئيسية بشمال الفلبين مراكز الإيواء وعادوا لمنازلهم يوم الأحد بعد أن ضعف الاعصار عندما ضرب اليابسة غير أن مسؤولين ما زالوا يحذرون من هطول أمطار غزيرة وارتفاع الأمواج.

وضعف الاعصار مايساك بعد أن اقترب من الفلبين في الأيام الأخيرة برياح تبلغ سرعتها 55 كيلومترا في الساعة وجرى تصنيفه على أنه منخفض استوائي بعد أن ضرب اليابسة صباح يوم الأحد.

وقال الكسندر باما المدير التنفيذي للمجلس الوطني لإدارة وخفض مخاطر الكوارث الطبيعية "نحمد الرب بعد أن كان اعصارا كبيرا قبل أسبوع أصبح الآن منخفضا استوائيا. نجونا مرة أخرى من كارثة."

وأضاف أنه ليس لديه تقارير تفيد بسقوط ضحايا بعد أن غادر سكان في بلدات ساحلية بإقليمي إيزابيلا وأورورا في لوزون مراكز الإيواء للعودة إلى منازلهم.

ولكنه حذر الناس في الأماكن المنخفضة وقرب منحدرات الجبال وطالبهم بالاحتراس لأن العاصفة يمكن أن تؤدي إلى هطول أمطار غزيرة وسيول وانهيارات أرضية.

وما زالت قوارب الصيد والعبارات الصغيرة ممنوعة من العودة إلى البحر.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below