7 نيسان أبريل 2015 / 15:08 / منذ عامين

إذاعة: طائرة بولندية سقطت عام 2010 أجبرت على الهبوط في الضباب

أناس يشاركون في مراسم لاحياء ذكرى سقوط الطائرة وفي الخلفية صورة الرئيس الراحل وزوجته في وارسو يوم 10 ابريل نيسان 2012 - أرشيف رويترز

وارسو (رويترز) - قالت محطة إذاعية إنه في الدقائق التي سبقت حادث سقوط طائرة قتل فيه الرئيس البولندي عام 2010 حث أفراد من مرافقي الرئيس طاقم الطائرة على الهبوط رغم الضباب الكثيف موضحة أن ذلك جاء في تفريغ مسرب لشريط يسجل الأحاديث التي دارت في قمرة القيادة.

ويبين التفريغ أن طاقم الطائرة طلب عدة مرات من أشخاص داخل قمرة القيادة التزام الهدوء أو مغادرتها. وتدل المحادثات على أن ركابا كانوا يحتسون الجعة في قمرة القيادة أو حولها لكن ليس هناك ما يشير إلى أن أعضاء الطاقم تعاطوا الكحول.

وقتل في الحادث الذي وقع في سمولينسك في غرب روسيا 96 شخصا بينهم الرئيس ليخ كاتشينسكي وزوجته ومحافظ البنك المركزي وكبار قادة الجيش ومسؤولون كبار آخرون في بولندا. ولا يزال التحقيق مستمرا في الحادث.

وقال متحدث باسم مكتب الادعاء العسكري الرئيسي في وارسو الذي يجري التحقيق إن النص غير دقيق في عدة مواضع ولكنه لم يشر إلى أجزاء محددة بكونها خطأ.

وبحسب التفريغ كان أفراد الطاقم قلقين إزاء التقارير التي تضمنت وجود الضباب الكثيف فوق المطار. وبحثوا العودة من حيث أتوا أو التوجه إلى مطار آخر قريب. ولكنهم تعرضوا لضغوط للهبوط حتى لا يضطر الرئيس لإلغاء ارتباط له.

وجاء في التفريغ أنه قبل الحادث بخمسة عشر دقيقة قال رئيس المراسم في وزارة الخارجية لقائد الطائرة ”سنحاول إلى أن ننجح.“ وجاء ايضا أن القائد العام لسلاح الطيران البولندي الذي كان مسافرا على الطائرة كان في قمرة القيادة وقال لقائد الطائرة قبل سقوطها بإحدى وأربعين ثانية ”ستفعلها بسهولة.“

إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below