روسيا تقول إنها قلقة من تحرك فنلندا والسويد نحو علاقات أوثق مع حلف الأطلسي

Sun Apr 12, 2015 8:36pm GMT
 

موسكو/هلسنكي (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الروسية يوم الأحد إن تحرك فنلندا والسويد نحو علاقات أوثق مع حلف شمال الأطلسي يثير لديها "قلقا بشكل خاص".

وتتصل هذه التعليقات بمقال نشر بصحيفة هافتن بوستن اليومية قال فيه وزراء دفاع السويد والنرويج وفنلندا والدنمرك وايسلندا في إعلان مشترك إن على دول شمال أوروبا الاستعداد لأزمات محتملة أو أحداث بسبب روسيا.

وفنلندا -التي تتاخم روسيا- والسويد ليستا من أعضاء حلف الأطلسي لكنهما زادتا تعاونهما مع الحلف وكان هذا الاعلان المشترك أحد أقوى ردود الفعل على السياسات الروسية.

ووصف رئيس الوزراء الفنلندي الكسندر ستوب البيان الروسي بأنه "تهديد بالحرب" لكنه قال إنه يجب عدم الفزع منه.

وأضاف في تصريحات لهيئة الاذاعة والتلفزيون العامة "ليس لأي دولة أخرى بالطبع حق النقض على قرارات فنلندا." ويرغب ستوب في انضمام فنلندا إلى حلف شمال الأطلسي.

وقال إن وضع السياسة الأمنية تغير بعد الأزمتين في جورجيا وأوكرانيا اللتين ستؤثران على السياسة الأمنية في المنطقة.

وتابع "أحد الأعمدة الأساسية لتعاوننا الدولي (الدفاعي) هو ما نفعله مع السويد. من الواضح أيضا اننا سنواصل التعاون عن كثب داخل الاتحاد الأوروبي واقامة شراكة وثيقة مع حلف الأطلسي."

(اعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

 
شعار حلف شمال الأطلسي - صورة من ارشيف رويترز.