صحيفة: مراجعة إرشادات دفاعية أمريكية يابانية تتضمن الدفاع عن جزر يابانية

Tue Apr 14, 2015 9:05am GMT
 

طوكيو (رويترز) - قالت صحيفة يابانية إن اليابان والولايات المتحدة ستدرجان على الأرجح إشارة واضحة للدفاع عن جزر يابانية في مراجعة لإرشادات التعاون الأمني وسط مخاوف من تزايد قوة الصين العسكرية.

وقالت صحيفة يوميوري شيمبون اليومية يوم الثلاثاء إن اليابان طلبت أن تتضمن المراجعة التزاما واضحا من جانب القوات الأمريكية في حالة وقوع هجوم على جزر يابانية. وطوكيو على خلاف منذ فترة طويلة مع بكين بشأن جزر في بحر الصين الشرقي تعرف في اليابان باسم سينكاكو وفي الصين باسم دياويو.

ومن المتوقع أن تعلن الولايات المتحدة واليابان اتفاقا بشأن المراجعة في وقت لاحق من هذا الشهر. ومن المقرر أن يلتقي الرئيس الأمريكي باراك أوباما برئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في واشنطن في 28 ابريل نيسان.

وكان أوباما قال إن الجزر الواقعة تحت سيطرة اليابان تغطيها معاهدة أمنية ثنائية تلزم الولايات المتحدة بالدفاع عن اليابان ولكن واشنطن أوضحت أنها لا تريد أن تنزلق في الصراع الصيني الياباني.

وأكد وزير الدفاع الأمريكي اشتون كارتر من جديد هذا الالتزام الأسبوع الماضي في محادثات مع نظيره الياباني جين ناكاتاني في طوكيو.

وقال كارتر "أكدت من جديد الالتزام الذي قطعه الرئيس أوباما في يوليو 2014 بتنفيذ معاهدتنا الأمنية في كل المناطق الواقعة تحت سيطرة اليابان ومعارضتنا القوية المستمرة لأي إجراء أحادي الجانب يسعى إلى تقويض سلطة اليابان على جزر سينكاكو."

(إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)

 
وزير الدفاع الامريكي اشتون كارتر في طوكيو يوم 8 ابريل نيسان 2015. تصوير: توماس بيتر - رويترز