19 نيسان أبريل 2015 / 01:27 / منذ 3 أعوام

شرطة كوريا الجنوبية تشتبك مع محتجين بشأن كارثة عبارة

سول (رويترز) - اشتبكت شرطة كوريا الجنوبية مع آلاف المحتجين ومنعتهم من الوصول إلى قصر الرئاسة حيث كانوا يأملون‭‭‭ ‬‬‬ بالمطالبة باستجابة أقوى من الحكومة على كارثة عبارة أودت بحياة أكثر من 300 شخص قبل عام.

آلاف الأشخاص يحضرون حشد الذكرى الأولى لغرق العبارة سيول في سول يوم الخميس. تصوير: كيم هونج جي - رويترز

وقال مسؤول في وكالة شرطة العاصمة سول إن نحو 1300 شرطي و470 حافلة شرطة نشروا في وسط سول وتم اعتقال 100 محتج.

ونظمت جماعة تمثل عائلات الضحايا هذا التجمع في وسط سول. وكان هذا أكبر تجمع في الأسابيع الأخيرة مع احياء البلاد لذكرى مرور عام على الكارثة التي وقعت في 16 ابريل نيسان.

وذكر شاهد من رويترز أن الشرطة استخدمت حافلات كمتاريس لمنع المحتجين من التقدم صوب قصر الرئاسة. ولحقت أضرار بعدة حافلات للشرطة.

وقال مسؤول بادارة الإطفاء إن تسعة محتجين وثلاثة من رجال الشرطة نقلوا إلى المستشفى في حين تلقى ثلاثة محتجين اسعافات أولية في مكان الاحتجاج.

وبدأ التجمع عند الضحى مع مطالبة حشد من الناس الحكومة بالسماح باجراء تحقيق مستقل في الكارثة واتخاذ قرار فوري بانتشال العبارة.

وكانت العبارة في رحلة عادية من انشيون الى جزيرة جيجو عندما انقلبت وغرقت. وكان من بين الضحايا البالغ عددهم 304 أشخاص 250 طالبا في رحلة مدرسية.

واتضح فيما بعد أن هيكل العبارة لم يكن سليما كما أنها كانت تقل حمولة زائدة.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below