انتخابات في فنلندا يتوقع أن تطيح برئيس الوزراء الحالي

Sun Apr 19, 2015 10:19am GMT
 

هلسنكي (رويترز) - يدلى الناخبون في فنلندا بأصواتهم يوم الأحد في انتخابات عامة من المتوقع أن يطيحوا فيها بالكسندر ستوب رئيس الوزراء المؤيد للاتحاد الأوروبي ولحلف شمال الأطلسي ويستبدلونه بائتلاف معارض ربما يضم قوميين مشككين في الوحدة الأوروبية لانعاش اقتصاد راكد.

ومن المتوقع أن يصبح يوها سيبيلا زعيم حزب الوسط المعارض رئيسا لوزراء فنلندا خلفا لستوب زعيم حزب الإتئلاف الوطني الذي يمثل يمين الوسط. ويحظى سيبيلا بدعم الطبقة الوسطى في المدن والمحافظين في الريف.

ويقول سيبيلا إنه مستعد لضم الحزب الفنلندي الذي كان يعرف سابقا باسم حزب "الفنلنديون الحقيقيون" في ائتلاف حتي على الرغم من أنه قد يعقد العلاقات مع أوروبا بسبب اعتراضه على برامج الانقاذ ويريد استبعاد اليونان من منطقة اليورو.

وقاد ستوب الذي يؤيد عضوية فنلندا في حلف شمال الأطلسي ائتلافا يمثل يمين الوسط أنحي باللائمة عليه على نطاق واسع في الفشل في إنعاش الاقتصاد والحد من زيادة الدين العام بعد ركود استمر ثلاثة أعوام.

وتأثر الاقتصاد بضعف الاستهلاك الخاص والاضطرابات في روسيا المجاورة وهي شريك تجاري رئيسي.

ومن المقرر معرفة نتائج استطلاعات آراء الناخبين بعد الساعة 1800 بتوقيت جرينتش ومن المرجح معرفة النتائج النهائية في نحو الساعة 2100 بتوقيت جرينتش.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)

 
الكسندر ستوب رئيس الوزراء الفنلندي لدى إدلائه بصوته في الانتخابات العامة في إسبو يوم الأحد. صورة لرويترز (ملحوظة للمحررين: حصلت رويترز على هذه الصورة من طرف ثالث. ووزعت رويترز الصورة كما حصلت عليها تماما كخدمة للمشتركين. ويحظر بيع الصورة لطرف ثالث. كما يحظر استخدام طرف ثالث للصورة. يحظر أيضا استخدام الصورة داخل فنلندا. ويحظر بيع الصورة للأغرض التحريرية أو التجارية داخل فنلندا)