20 نيسان أبريل 2015 / 09:29 / بعد عامين

وزير خارجية فرنسي سابق: أوروبا تتحمل الذنب في غرق المهاجرين

مهاجر كتبت له النجاة بعد انقاذ خفر السواحل الايطالي له يوم 20 ابريل نيسان 2015. تصوير: دارين زاميت لوبي - رويترز

باريس (رويترز) - قال برنار كوشنير وزير خارجية فرنسا الأسبق وأحد مؤسسي منظمة ”أطباء بلا حدود“ للاغاثة إن أوروبا كلها تتحمل الذنب في ترك مئات من المهاجرين يلقون حتفهم في البحر المتوسط.

وقال كوشنير لصحيفة لو باريزيان في مقابلة نشرت يوم الاثنين ”في هذه المسألة.. أوروبا مذنبة لتقاعسها عن مساعدة شخص في حالة خطر. عار علينا.“ مستخدما التوصيف القانوني لجريمة يعاقب عليها القانون الفرنسي.

وأضاف ”قبل أي شيء آخر لنلقي بطوق نجاة إلى كل هؤلاء الناس الذين يغرقون بانشاء أسطول انقاذ أوروبي من الدول الثمانية والعشرين الأعضاء في الاتحاد الأوروبي. زورق انقاذ واحد من كل دولة.“

ويخشى مقتل نحو 700 مهاجر بعد غرق زورقهم في البحر المتوسط أمس مما يكثف الضغوط على أوروبا كي تواجه معاداة المهاجرين وتوفر الأموال اللازمة لمساعدتهم في الوقت الذي تتفاقم فيه الأزمة بسبب التوترات في ليبيا والشرق الأوسط.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below