21 نيسان أبريل 2015 / 02:24 / بعد عامين

البابا فرنسيس يدين قتل مسيحيين إثيوبيين في ليبيا

البابا فرنسيس يصل لحضور قداس على جثمان الكرددينال الإيطالي روبرتو توتشي يوم 17 أبريل نيسان 2015. تصوير توني جنتيل - رويترز

مدينة الفاتيكان (رويترز) - ندد البابا فرنسيس يوم الاثنين باستمرار قتل مسيحيين بعد نشر تسجيل فيديو منسوب لمتشددي تنظيم الدولة الإسلامية يظهر إطلاق النار وقطع رؤوس 30 إثيوبيا في ليبيا.

وقال البابا في رسالة إلى البطريرك أبونا متياس بطريرك كنيسة التوحيد الأرثوذكسية الإثيوبية "علمت بشديد الأسى والحزن عن أعمال العنف الصادمة الأخرى التي ارتكبت ضد مسيحيين أبرياء في ليبيا."

وظهر في تسجيل الفيديو الذي يصف فيه المتشددون المسيحيين "بالصليبيين" الذين يسعون لقتل المسلمين 15 رجلا تقطع رؤوسهم على شاطئ ومجموعة أخرى تضم عددا مماثلا يطلق الرصاص على رؤسهم على رقعة من الأحراش.

وقال البابا في الرسالة "أتواصل معكم لأعبر عن تضامني الروحي العميق وأؤكد لكم تفاني في الصلاة من أجل الاستشهاد المستمر الذي ينال بوحشية المسيحيين في أفريقيا والشرق الأوسط ومناطق في آسيا."

وتابع قائلا "دماء إخواننا وأخواتنا المسيحيين شهادة تستصرخ كل شخص لا يزال قادرا على التمييز بين الخير والشر. وهذه الصرخة يجب أن تكون مسموعة لأولئك الذين يتحكمون في مصير الشعوب."

إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below