21 نيسان أبريل 2015 / 14:38 / منذ عامين

مسلحون يحتجزون ضباط شرطة رهائن في مقدونيا لعدة ساعات

أفراد من الشرطة من وحدات القوات الخاصة الشرطية في نقطة تفتيش على الطريق المؤدي إلى القرية التي احتجز فيها ضباط شرطة رهائن شمالي سكوبي يوم الثلاثاء. تصوير: أوجنين تيوفيلوفسكي - رويترز

سكوبي (رويترز) - قالت الشرطة المقدونية يوم الثلاثاء إن نحو 40 مسلحا يرتدون زي ميليشيا ألبانية عرقية منحلة من كوسوفو احتجزوا عددا من ضباط الشرطة رهائن في شمال مقدونيا ليل الاثنين.

وغادر المسلحون مركز الشرطة القريب من الحدود بين مقدونيا وكوسوفو بعد عدة ساعات.

وقال إيفو كوتفسكي المسؤول في وزارة الداخلية المقدونية في مؤتمر صحفي إن المسلحين قالوا انهم ينتمون لجيش تحرير كوسوفو المنحل.

وأبلغ المسلحون رهائنهم بالألبانية أنه ”سيكون لنا دولة ألبانية.“

وقال كوتفسكي ”هذا الصباح كانت مؤسسات الدولة المقدونية هدفا لعمل إرهابي.“

ويعيد هذا الحادث للذاكرة حركة تمرد في مقدونيا عام 2001 حين حاربت قوات الأمن متمردين يطالبون بحقوق أكبر للأقلية الألبانية الكبيرة في الجمهورية اليوغوسلافية سابقا.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below