21 نيسان أبريل 2015 / 21:15 / بعد 3 أعوام

رجل من كانساس ينفي أنه مذنب في مؤامرة لتفجير قاعدة للجيش الامريكي

(رويترز) - أظهرت سجلات محكمة أن رجلا من ولاية كانساس متهما بالتآمر لتنفيذ تفجير انتحاري بسيارة ملغومة في قاعدة فورت رايلي التابعة للجيش الامريكي دعما لتنظيم الدولة الاسلامية نفى يوم الثلاثاء أنه مذنب باتهامات اتحادية تصل عقوبتها الى السجن مدى الحياة.

ووجهت هيئة محلفين اتحادية الاسبوع الماضي الاتهام الى جون بوكر (20 عاما) من توبيكا بولاية كانساس بمحاولة استخدام سلاح دمار شامل ومحاولة الحاق أضرار بممتلكات بواسطة متفجرات ومحاولة تقديم دعم مادي للدولة الاسلامية.

وقال الادعاء إن بوكر اعتقل في العاشر من ابريل نيسان بعد عملية للايقاع به توجه خلالها الى قاعدة فورت رايلي مع ضابطين متنكرين من مكتب التحقيقات الاتحادي لتفجير ما لم يكن يعرف انها قنبلة خاملة.

وأظهرت سجلات المحكمة انه دفع بأنه غير مذنب أثناء جلسة لمحكمة جزئية.

ووفقا لشكوى جنائية كان مكتب التحقيقات الاتحادي يتعقب بوكر منذ ان كتب على فيسبوك في مارس اذار 2014 ”الاستعداد لان أقتل في الجهاد يطلق جرعة ضخمة من الادرينالين !! إنني أشعر بعصبية كبيرة. ليس لانني خائف ان أموت وانما لانني أتوق للقاء ربي.“

وتقدم بوكر للانضمام الى الجيش الامريكي في فبراير شباط 2014 وأبلغ عملاء مكتب التحقيقات الاتحادي الذين التقوا به بعد الرسائل التي وضعها على فيسبوك انه تطوع بهدف ارتكاب هجوم داخلي مثل الهجوم على فورت هود بولاية تكساس عام 2009. ومنع من الانضمام للجيش نتيجة لذلك.

وكان على اتصال دون أن يعرف مع ضابط متنكر من مكتب التحقيقات منذ اكتوبر تشرين الأول الماضي.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below