28 نيسان أبريل 2015 / 12:42 / منذ عامين

الجيش الفنلندي يطلق قنابل تحذيرية على ما يشتبه أنها غواصة

هلسنكي (رويترز) - أطلق الجيش الفنلندي يوم الثلاثاء قنابل أعماق تحت الماء على سبيل التحذير مستهدفا ما يشتبه أنها غواصة في منطقة بحرية قريبة من هلسنكي في واقعة تأتي في ظل تزايد توترات عسكرية مع روسيا.

وقالت البحرية إنها رصدت هدفا تحت الماء مساء الاثنين ومجددا صباح الثلاثاء وأطلقت بعض الشحنات المتفجرة الصغيرة على سبيل التحذير.

ويزداد قلق فنلندا التي تشترك في حدود طولها 1340 كيلومترا مع روسيا من جارتها القوية بعد استمرار الطلعات الجوية الروسية والتدريبات العسكرية الحدودية على مدى عام.

ولم يحدد وزير الدفاع كارل هاجلوند إن كان لروسيا دور في الواقعة. وقال لوسائل إعلام فنلندية إن الهدف ربما يكون غواصة وإنها غادرت المنطقة على الأرجح مضيفا أن فنلندا نادرا ما استخدمت مثل هذه الشحنات المتفجرة التحذيرية.

وقال لوكالة الأنباء الفنلندية ”نشتبه بقوة في وقوع نشاط تحت الماء في غير مكانه. بالطبع انتهاك مياهنا الإقليمية هو دائما أمر خطير.“

وقال الكومودور أولافي يانتونين لصحيفة هلسنجين سانومات ”لم يكن هدف القنابل هو الإضرار بالهدف لكن هدفه هو إعلام الهدف بأنه قد تم رصده.“

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below