29 نيسان أبريل 2015 / 14:58 / بعد 3 أعوام

ظريف: إيران ملتزمة بحرية الملاحة في الخليج

كوبنهاجن/لندن/نيويورك (رويترز) - قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يوم الأربعاء إن طهران ملتزمة بالحفاظ على حرية الملاحة في الخليج وذلك عقب يوم من احتجاز زوارق دورية إيرانية سفينة حاويات دنمركية في واحد من أكثر الممرات البحرية لنقل النفط ازدحاما في العالم.

وقال أمام حضور في منتدى أقامه مركز التعاون الدولي بجامعة نيويورك ومعهد أمريكا الجديد ”الخليج الفارسي شريان حياتنا.. سنحترم الملاحة الدولية.. بالنسبة لنا فإن حرية الملاحة في الخليج الفارسي أمر ضروري.“

وقالت شركة الشحن الدنمركية ميرسك اليوم الأربعاء إن أفراد طاقم سفينة الحاويات ميرسك تيجرس بخير ”وفي حالة معنوية جيدة“ بعد أن احتجزتها السلطات الإيرانية في مضيق هرمز يوم الثلاثاء. ودفعت هذه الخطوة الولايات المتحدة إلى أن ترسل سفنا حربية لمراقبة الوضع.

وقالت ماري هارف المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة ”لديها السلطة والمسؤولية الكاملة عن مسائل الأمن والدفاع“ المتصلة بجزر مارشال بما في ذلك السفن التي ترفع علمها.

وقالت في إفادتها اليومية ”أعلم أنهم طلبوا المساعدة في الإفراج عنها ومع ذلك لم أسمع شيئا عن طبيعة ذلك الطلب.“

وأظهرت بيانات رويترز لتتبع السفن أن السفينة كانت راسية الساعة 1658 بتوقيت جرينتش اليوم الأربعاء غير بعيد عن ساحل البر الإيراني وقريبا من ميناء بندر عباس الإيراني.

وقالت ميرسك أكبر شركة لحاويات الشحن في العالم أنها تجري حوارا مع وزارة الخارجية الدنمركية وتحاول الوقوف على السبب في تحويل مسار السفينة.

وقالت منظمة الموانئ والنقل البحري في إيران إن محكمة أمرت باحتجاز السفينة بعد صدور حكم في حق شركة ميرسك في قضية بشأن ديون أقامتها شركة بارس طلاعي.

وقال ظريف في المنتدى في نيويورك يوم الأربعاء إن ميرسك ملزمة بدفع تعويضات على أساس أمر صادر عن محكمة. وقال إن الإجراءات القانونية للدعوى تجري منذ نحو 14 عاما.

ونقلت وكالة انباء تسنيم الإيرانية عن محام لشركة بارس طلاعي قوله إن الديون تتعلق بشحنة استأجرت من أجلها بارس طلاعي سفينة ميرسك لنقلها من ميناء عبادان الإيراني إلى دبي منذ أكثر من عشر سنوات ولكن لم تصل قط.

وتتولى ريكميرس شيب مانيجمنت ادارة السفينة ميرسك تيجرس التي تبلغ حمولتها 65 ألف طن وترفع علم جزر مارشال وتعين أفراد الطاقم لكنها تؤجرها لميرسك لاين وحدة الشحن في ميرسك. وقالت مايرسك إنها

لا تملك السفينة وإنها تحاول الوقوف على الحقائق في اي قضية قانونية. وقالت ريكميرس ان السفينة ميرسك تيجريس مملوكة لمجموعة من المستثمرين من القطاع الخاص.

وقالت وزارة الخارجية الدنمركية إنها تراقب الموقف عن كثب وإنها على اتصال بميرسك.

وتأتي المواجهة في وقت تمر فيه العلاقات الأمريكية الإيرانية بمنعطف خطير. وقد تتحسن العلاقات إذا ما تم التوصل إلى اتفاق نووي بين طهران والقوى العالمية الست. ويتزامن هذا مع تصاعد التوتر بين إيران والسعودية بسبب الصراع في اليمن إذ تدعم كل دولة طرفا مختلفا في الصراع.

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below