2 أيار مايو 2015 / 05:53 / بعد عامين

برناما: ماليزيا تعتقل 30 شخصا خلال احتجاج على فرض ضريبة جديدة

رئيس الوزراء نجيب عبد الرزاق يتحدث خلال اجتماع في كوالالمبور يوم 27 ابريل نيسان 2015. تصوير: اوليفيا هاريس - رويترز.

كوالالمبور (رويترز) - ذكرت وكالة برناما الماليزية للأنباء نقلا عن تاج الدين عيسى قائد شرطة كوالالمبور عاصمة ماليزيا إن الشرطة اعتقلت 30 محتجا خلال تجمع ضم أكثر من عشرة آلاف شخص في المدينة احتجاجا على فرض ضريبة جديدة.

وقالت برناما نقلا عن الشرطة إن المحتجين أطلقوا ألعابا نارية وقنابل دخان على مبنى بنك قريب خلال تجمع يوم الجمعة أمام برجي بتروناس.

وكان هذا الاحتجاج أحد أكبر استعراض للسخط العام في العاصمة منذ أن أثارت مزاعم بحدوث تلاعب في الانتخابات احتجاجات جماهيرية بعد إعادة انتخاب رئيس الوزراء نجيب عبد الرزاق قبل عامين بفارق بسيط.

وطالب المحتجون بأن تلغي الحكومة ضريبة على السلع والخدمات بدأ تطبيقها في أول ابريل نيسان بمعدل ستة في المئة.

وفرضت إدارة نجيب ضريبة الاستهلاك للمساعدة في تقليص العجز في الميزانية في وقت تعاني فيه ماليزيا من تراجع الأسعار العالمية لصادراتها من النفط والغاز الطبيعي.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below