2 أيار مايو 2015 / 18:09 / بعد 3 أعوام

ميركل: الألمان لا يمكن أن يديروا ظهورهم للماضي النازي

برلين (رويترز) - قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل يوم السبت إن ألمانيا لا يمكنها أن تدير ظهرها ببساطة لماضيها النازي وإنها يجب أن تظل حساسة تجاه الأضرار التي تسببت فيها لدول أخرى منها اليونان.

المستشارة الألمانية انجيلا ميركل في اجتماع بالعاصمة برلين يوم 29 ابريل نيسان 2015 - رويترز

جاء تصريح ميركل قبل الذكرى السنوية السبعين لنهاية الحرب العالمية الثانية التي ستحل في الثامن من مايو أيار الجاري.

وقالت في كلمتها الإذاعية الأسبوعية إنها تتطلع لحضور الحفل الذي سيقام في موسكو في العاشر من مايو أيار في ذكرى نهاية الحرب بحضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقالت ميركل وقادة آخرون إنهم لن يحضروا العرض العسكري الروسي التقليدي الذي يقام في التاسع من مايو أيار بسبب التوتر الناتج عن قيام روسيا بضم شبه جزيرة القرم والقتال في أوكرانيا.

وقالت ميركل ”لا يمكن ان تمحو التاريخ بجرة قلم“ مستنكرة توق أجيال من الألمان للماضي النازي.

وأضافت ”يمكن أن نرى ذلك في المناقشة حول اليونان وفي دول أوروبية أخرى. نحن الألمان تقع علينا مسؤولية أن نكون متنبهين وحساسين وواعين لما فعلناه خلال العهد النازي... عندي تعاطف هائل تجاه ذلك.“

كان الرئيس الألماني قد أشعل جدلا في بلاده عندما طالب بالنظر بعين الاعتبار إلى طلب اليونان تعويضات تبلغ 279 مليار يورو (312 مليار دولار) عن فترة الاحتلال النازي.

تقول وزارة المالية الألمانية إن حكومات ما بعد الحرب دفعت 71 مليار يورو تعويضات لدول مختلفة عن أضرار تسبب فيها العهد النازي.

إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below