رئيس مدغشقر يقول إنه سيرفع الإقامة الجبرية عن الرئيس السابق

Sun May 3, 2015 1:56pm GMT
 

تناناريف (رويترز) - قال رئيس مدغشقر هري راجاوناريمامبيانينا إنه سينهي الإقامة الجبرية المفروضة على الرئيس السابق مارك رافالومانانا في إطار عملية سلام في الجزيرة الواقعة بالمحيط الهندي.

وجاء الإعلان في وقت متأخر يوم السبت بعد اجتماع للمصالحة الوطنية نظمته كنائس مدغشقر. وقال الرئيس إنه وافق على الغاء حبس رافالومانانا.

واعتقل رافالومانانا في أكتوبر تشرين الأول العام الماضي بعد أيام من عودته للبلاد للمرة الأولى منذ الإطاحة به في انقلاب عام 2009. وبعد الانقلاب عانت البلاد لسنوات من الاضطراب السياسي.

ومنع رافالومانانا والرجل الذي أطاح به أندري راجولينا من الترشح في الانتخابات الرئاسية التي أجريت عام 2013 بموجب اتفاق توسطت فيه دول أفريقية.

وقال راجاوناريمامبيانينا -الذي تولى السلطة في يناير كانون الثاني 2014 بعد انتخابات سلمية- إن رافالومانانا احتجز "حرصا على سلامته". ووقعت اشتباكات بين الشرطة وأنصار رافالومانانا بعد اعتقاله.

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

 
رئيس مدغشقر هري راجاوناريمامبيانينا - صورة من ارشيف رويترز.