3 أيار مايو 2015 / 21:04 / منذ عامين

سي.إن.إن:رجلان اعتقلتهما بيونجيانج قالا إنهما تجسسا لصالح سول

واشنطن (رويترز) - قالت شبكة (سي.إن.إن) التلفزيونية يوم الأحد إن رجلين ألقت كوريا الشمالية القبض عليهما في مارس آذار قالا في مقابلتين مع الشبكة إنهما تجسسا لحساب مخابرات كوريا الجنوبية.

وقالت كوريا الشمالية إنها ألقت القبض على كيم كوك جي وتشوي تشون جيل في مدينة داندونغ الحدودية الصينية واتهمتهما بإدارة ”كنيسة سرية“ ونشر معلومات خارجية على وحدات تخزين بيانات نقالة وبطاقات ذاكرة في البلاد. ووصفت كوريا الجنوبية الاتهامات بأنها ”لا أساس لها“.

وقالت (سي.إن.إن) يوم الأحد إن كوريا الشمالية سمحت للرجلين بإجراء مقابلتين منفصلتين في حضور مشرفين رسميين.

وأشارت الشبكة إلى انها لم تستطع التحقق من روايتيهما من مصدر مستقل لكنها قالت إنهما متشابهتان كما تتفقان مع تقرير بثته وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية في مارس آذار عن اعتقالهما.

وقال تشوي للشبكة إنه كان رجل أعمال وعمل جاسوسا لثلاث سنوات. وأضاف أنه اعتقل حين كان يحاول الحصول على صناديق مواد من كوريا الشمالية مرتبطة بعمليات عسكرية.

وقال كيم إنه كان مبشرا وعمل جاسوسا لتسع سنوات. وقال لشبكة (سي.إن.إن) إن جهاز المخابرات الوطنية في كوريا الجنوبية كان يريد خطوط سير الزعماء الأجانب الذين يزورون كوريا الشمالية ومعلومات أخرى.

وألقت كوريا الشمالية القبض على آخرين لاعتقادها أنهم جواسيس في الأعوام الأخيرة.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below