6 أيار مايو 2015 / 15:08 / بعد عامين

بالتيمور تطلب من وزارة العدل الأمريكية التحقيق في ممارسات الشرطة

ستيفاني رولينجز بليك رئيسة بلدية بالتيمور (في المنتصف) تتحدث اثناء اجتماع في مبنى البلدية يوم الثلاثاء. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الانباء

(رويترز) - قالت ستيفاني رولينجز بليك رئيسة بلدية بالتيمور يوم الأربعاء إن بلدتها ستطلب من وزارة العدل الأمريكية أن تجري مع إدارة الشرطة فيها تحقيقا بشأن انتهاكات حقوق الإنسان بعد وفاة رجل أسود متأثرا بجروح أصيب بها وهو محتجز لدى الشرطة.

وقالت رولينجز بليك في مؤتمر صحفي إن التحقيق سيفحص "أنماط وممارسات" الشرطة والانتهاكات المحتملة للتعديل الرابع للدستور الأمريكي الذي يحظر أعمال التفتيش والاحتجاز بدون سبب معقول.

ويأتي الطلب في أعقاب وفاة فريدي جراي البالغ من العمر 25 عاما الشهر الماضي متأثرا بجروح أصيب بها بعد أن اعتقلته الشرطة. وفجرت وفاته موجة من الاحتجاجات ويوما من الحرائق العمد وأعمال النهب في البلدة التي يغلب السود على سكانها وتم توجيه اتهامات إلى ستة من ضباط الشرطة الأسبوع الماضي.

ولم يتح على الفور الوصول إلى متحدث باسم وزارة العدل للحصول على تعقيب.

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below