8 أيار مايو 2015 / 12:08 / بعد 3 أعوام

زعيم المعارضة في غينيا لن يحضر اجتماعا مع الرئيس بعد احتجاجات

كوناكري (رويترز) - تراجع زعيم المعارضة في غينيا سيلو دالين ديالو يوم الجمعة عن حضور اجتماع مع الرئيس ألفا كوندي بهدف حل أزمة سياسية بشأن توقيت الانتخابات بعد يوم من احتجاجات عنيفة بالعاصمة.

قوات امن في غينيا يوم الخميس -رويترز

وقتل شخص واحد على الأقل وأصيب آخرون بعضهم بأعيرة نارية يوم الخميس في أحدث حلقات سلسلة من الاشتباكات بين أنصار المعارضة وقوات الأمن بدأت في منتصف ابريل نيسان.

ودعا الرئيس ديالو لإجراء محادثات يوم الجمعة في محاولة لتهدئة التوتر وقال متحدث باسم المعارضة هذا الأسبوع إن ديالو أبدى استعدادا للقاء الرئيس بعدما رفض مبادرات سابقة.

وقال سليمان تيانجول باه المتحدث باسم حزب اتحاد القوى الديمقراطية في غينيا في وقت مبكر يوم الجمعة إن زعيم المعارضة لن يحضر الاجتماع.

وأضاف لرويترز ”لا يمكننا في هذا السياق الذهاب إلى اجتماع تكون شروط إجراء حوار هادئ غائبة فيه.“

وتقول المعارضة إن قرارا أعلن في مارس آذار بإجراء انتخابات الرئاسة يوم 11 أكتوبر تشرين الأول خرق اتفاقا تم التوصل إليه عام 2013 ويقضي بأن تجرى أولا الانتخابات المحلية التي تأخرت طويلا.

ويقول محللون إن إجراء الانتخابات المحلية أولا سيعطي خصوم كوندي نفوذا أكبر في تنظيم الانتخابات الرئاسية.

وقال دامانتانج ألبرت كامارا المتحدث باسم الحكومة إن السلطات ستمضي في مساعي تنظيم محادثات مع المعارضة رغم قرار ديالو التراجع عن حضور اجتماع يوم الجمعة.

وأضاف لرويترز ”لا يسعنا سوى أن نأسف لقرار زعيم المعارضة. هدف هذا الاجتماع تحديدا هو فتح الباب أمام الحوار والسماح بوقف كل هذا العنف الذي نراه.“

وذكر متحدث باسم المعارضة أن شخصا قتل في أعمال العنف يوم الخميس مما يرفع العدد الإجمالي للقتلى منذ بدء الاحتجاجات إلى ستة أشخاص وفقا للمعارضة. وتابع أن 15 شخصا آخرين على الأقل أصيبوا أمس بينهم خمسة بأعيرة نارية.

وأقر كامارا بمقتل شخص يوم الخميس دون أن يقدم مزيدا من التفاصيل. وتقول الحكومة إن خمسة قتلوا في المظاهرات في المجمل.

وأفاد بيان للحكومة بأن ستة أشخاص بينهم اثنان من أفراد الأمن أصيبوا أمس. وأصيب اثنان بالرصاص.

ورفضت السلطات مرارا اتهامات المعارضة بأن قوات الأمن تطلق الرصاص الحي على المحتجين وتقول إن الشرطة وقوات الأمن تتعرض لإطلاق النار أيضا.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below